2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

6/07/2017

ما هي التغيرات الجسدية والعاطفية للمراهق



بقلم المستشارة الاسرية دعاء صفوت
اغلب الدراسات بتقول ان في علاقة وثيقة بين الهرمونات الجنسية اللي بتكون نشطة في فترة المراهقة وبين التفاعل العاطفي عند المراهقين

و مستويات الهرمونات المرتفعة خلال المرحلة دي بتسبب تقلبات مزاجية كبيرة على شكل غضب و اثارة وحدة عند الذكور و غضب و اكتئاب وحزن و نوبات بكاء غير مبررة عند البنات،

و دا في الفترة من تسع الى14 سنة.

و دائما باقول لأم المراهق او المراهقة لما تشتكي من تقلباته المزاجية ان احنا الاناث نعاني من التقلبات المزاجية في فترة ما قبل الدورة الشهرية و بنعيط و بنعصب و حالتنا حالة، و بنشتكي في الاخر ان ماحدش مقدر الضغط اللي علينا، المراهق و المراهقة بيمروا بهذه الضغوط الهرمونية العصبية و لفترة اطول فالأولى اننا نتفهم الي بيحصل لهم و نقدر شعورهم.

ولكن للاسف أغلب الأهل لا يتفهم هذه التغيرات ولا يستجيب لها بالشكل المطلوب، عشان كدا بنجد ان المراهق بيحب يدور على خد يفهمه و بالتالي بيحب يروح لاصحابه كتير ويتكلم معاهم من باب كلنا في الهوا سوا.

و يفضل المراهقين بقى يشتكو نفس الشكوى و في كثير منهم يتمنى الاستقلال عن منزل اهله لكن اللي ماسكه او مانعه هو الحاجة المادية والاقتصادية. عشان كدا يا ريت نراجع انفسنا كويس.

Views:
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين