2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

6/05/2017

المراهقة..




بقلم المستشارة الاسرية دعاء صفوت
أغلب شكوى الأمهات بعد السنتين الأوليين من عمر الطفل و بعد مشاكل عناد الأطفال، هي عن فترة المراهقة، و انا مش عايزة اكتب كلام تقليدي عن المراهقة يتم التعامل معا هزي أي كلام صح بس ما بيجيش على هوانا، فنسمع ربعه و نرمي الباقي في الدرج، و بعدين نرجع نكمل وصلة الشكوى من اننا تعبانين اوي مع ولادنا اللي مطلعين عينينا و البنات البجحة اللي بقت ترد الكلمة بكلمتها.

بس خليني اتفق معاكم أولا ان مرحلة المراهقة ما هي إلا حصاد التربية في السنوات التي تسبقها، يعني إيه، احنا قولنا ان التربية هي عبارة عن زرع، حصد

اللي بنزرعه في مرحلة الطفولة المبكرة و المتوسطة بنحصده في مرحلة المراهقة، يعني إذا انا في مرحلة الطفولة احترمت رغبة الطفل في الاعتماد على النفس هايطلع مراهق بيتحمل المسؤولية، لو ربيت ابني على الحوار هايكون بيننا حوار و هو مراهق، لو ربيته على الاخترام هايحترمني

لو ربيته على الثقة هايثق فيها و يتكلم معايا
و بالمثل إذا انا ربيت على الضرب و الإهانة و الصراخ فإهلا و سهلا.. الطفل الصغير اصبح كبير يقدر يصرخ، ويعلي صوته زيه زيك، و يقدر يرزع الباب لو ما عجبوش كلامك و يقدر كمان يعلن تأففه منك و من زجرك الدائم له، و لما تكبري انتي و ابوه في السن شوية ، يقدر هو دلوقت يمد ايده ويضرب.. و حقيقي ربنا ما يكتبها على حد..

عشان كدا انا حقيقي باقول للامهات اللي لسة اطفالهم صغيرين ربوا صح من دلوقت..

و اما اللي عنده مراهقين و كان بيربي بأسلوب خطأ اعتقد ان الأوان نحاول نصلح الاخطاء اللي حصلت قبل كدا..و نتدارك ما يمكن تداركه..

بس بداية هابدأ بخصائص المراهقة و ميزاتها عشان نستعد لها او نفهمها لو احنا فيها، لأن الوقاية خير من العلاج، 

في الماضي كانوا العلماء بيقولوا ان مرحلة المراهقة دي سيئة و مليئة بالمشكال و نوبات الغضب فقط، و كانوا بيفترضوا ان مهما كانت الظروف الاجتماعية فإن كل المراهقين متعبين بنفس القدر.

و لكن جت الدراسات الحدثية في القرن العشرين عشان تقول، لا يا جماعة صحيح ان التغيرات الجسدية و الهرمونية بتعمل في المراهق الأفاعيل، إلا ان التعامل مع المراهق بتفتح و بعيدا عن التشنجات، كلما قلت التقلبات المزاجية و نوبات الغضب الي بيم ربيها المراهق

اذا زي ما قولنا صحيح انها مرحلة مش سهلة، ولكن يمكن التعامل معاها و تقليل المشاحنات و الصراعات فيها، و أول حاجة تطمنا انها اسمها مرحلة، يعني فترة و هاتعدي، زي مرحلة التسنين، زي مرحلة تعلم المشي، مرحلة بتعدي وبتيجي مرحلة اخرى وراها مليئة بالحاجات الحلوة ان شاء الله.

و بعدين كلنا كنا مراهقين، و مرينا بكل الكلام اللي هانقراه في المقالات.. و يمكن في حاجات ما كناش فاهمينها، و لا اللي حوالينا كانوا فاهمينها ولو كنا فاهمين من زمان يمكن كان الحال اتغير.. و كانت اثار الكلمات اللي واجعانا دلوقت قل او اتغير.. او يمكن ما حصلش.

عشان كدا يلا بينا نفهم ايه اللي بيحصل في نمو المراهق :

أولا: النمو الجسدي:
من ناحية نمو الجسد فإن مرحلة المراهقة هي المرحلة التي نلاحظ فيها نمو سريع يشبه نمو الطفل في العامين الأوليين من عمر الطفل، ففي خلال سنوات معدودة نلاحظ تحول المراهق من طفل الى شاب و المراهقة من طفلة الى شابه، 

تتميز المرحلة دي بعدم تناسق اجزاء الجسم مع بعض، و دا نتيجى لأن الجسم بينمو ابتداءا من الساقين و القدمين واليدين، و دول بينمو بسرعة وبعدين يجي نمو جذع الجسم.

عشان كدا بيكون شكل المراهق بالنسبة لنا غير متكافيئ، واعرفوا ان المراهق نفسه حاسس بعدم التناسق دا و قلقان انه ممكن ما يتغيرش شكله و يفضل على الحالة دي

و نتيجة النمو ايضا بيكون في شيء من عدم الاتزان في حركة المراهق، و خاصة الذكور، عشان كدا ممكن نلاقيه بيقع كتير او بيوقع الحاجات من ايديه، هو مش مستهتر، هو بجد بيشعر بعد الاتزان و محتاج يتعود على المقاسات الجديدة دي.

و من ناحية تانية بعض العلماء بيقولوا ان الفترة دي بيتسم فيها المراهقة والمراهقة بالميل الى الكسل و الخمول ، لعدة أسباب، احدها هو ان الجسم بيكون مركز في استغلال كل الطاقة للنمو، فبياخد كثير من طاقة الجسم لهذا الغرض، بالضبط زي الرضيع، اولا ايامه او اول اشهر بينام كتير لأن الجسم عايز يركز في النمو و اكتمال الاعضاء، 

و بالضبط زي كدا لما بنتعب فالجسم بياخد الطاقة عشان يصلح الخلل اللي بيحصل و بنكون مهدودين و مافيناش حيل نعمل حاجة، ودا يقولنا ان المراهقين مش كسولين و خاملين.. و انا شخصياً أؤيد هذه النظرية بشدة.

ثانيا: النضج الجنسي:
في فترة المراهقة و كجزء من النمو بتنشط الغدد و بتشتغل على اعطاء كل من الذكر و الانثى الشكل الجسدي المميز له، وتبتدي تغيرات الصوت، و نمو الشعر .. ويليها بحبة صغيرة او كبيرة، اعلان الجسم عن اكتمال نمو اجهزته التناسلية، بالحيض لدى الفتيات او الدورة الشهرية، ودا بيكون في عمر من 11 إلى 14 سنة (قبل كدا بشوية او بعدها بشوية) و اذا تأخرت الدورة الشهرية عن 15 سنة يفضل اللجوء الى الطبيب.

اما الفتيان فبيكون اكتمال نضج اجهزتهم التناسلية بالاحتلام و دا بيحصل متأخر ما بين 13 إلى 16 سنة.

وحدث البلوغ هو من الاحداث الهامة الي لازم يتم تهيئة المراهقين ليها بالمعلومات الصحيحة، و ما تسبيهمش فرسية لخرافات الأصدقاء، وتهيئة يعني نمهد قبل ما يبلغو مش بعد، وطبعا احنا متفقين اننا وعينا تربويا عن حماية انفسهم من التحرشات الجنسية و علمناهم يحموا نفسهم ويحافظوا على خصوصية جسمهم اصلا. و ان لم يكن ارجو ان دا يتعمل في اقرب فرصة، و دا ابتداءا للاطفال من عمر سنتين



Views:
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين